الرئيسة تقارير وتحليلاتالجزء الثانى من تقارير عام 2016
 
الإثنين 26 ديسمبر 2016

الإعتذار .. سيد الأدلة بقلم : سمر عبد العزيز
عندما يعترف متهم ما بجريمة ارتكبها , يكون اعترافه هذا هو اقوى دليل لادانته . وكما يقول اهل القانون (( الاعتراف سيد الادلة )) .. ولكننا اليوم امام

ظاهرة جديدة .. ظاهرة فرضها علينا واقع سنوات من الانكار .. انكار جميع المتهمين بمعاونة المجرم السفاح “عبد الفتاح السيسي” وتأييد جرائمه

المتواصله .. فى حق وطن باعه وحبس شبابه واسال دماء ابنائه .. انكار فضل من عمل واجتهد , وحارب مؤسسات الدولة العميقة وحده .. انكار فضل من

استطاع تحسين اداء الاقتصاد في شهور قليلة .. انكار فضل الرئيس المدني المنتخب الذي لم يقبل الضيم , ولم ينزل ابدا على راي الفسدة , ولم يعط الدنية

في دينه او وطنيته او شرعيته .. وها نحن نشهد اعتدارا شعبيا , يحمل عنوان #رساله_اعتذار_للرييس_مرسي رسائل اعتذار واعتراف مُبطن .. بعد ان

رأي الشعب المصري بأم عينيه , حقيقة رجل اتهموه انه باع , فباعوا هم .. اتهموه انه خان , فخانوا هم .. اتهموه انه تآمر وقتل وكمم الافواه وبدد الاموال

, فاذا بهم ياتون بكل ما القوه به ظلما , وعلى رؤوس الاشهاد حقيقة نعيشها جميعا .. لم يبق الا القليل .. وسيعود الحق لاصحابه , وسيرفع الاحرار على

الاكتاف , وسترد لهم حقوقهم وحريتهم , بل وحكمهم ايضا .. فان (( الإعتذار .. سيد الأدلة )) ..

 

 
 
   Bookmark and Share      
  
 الإعتذار .. سيد الأدلة

dyn-web.com

أفضل مشاهدة بدقة 768 *1024 أو أعلى باستخدام فاير فوكس أو انترنت اكسبلورر 7