الرئيسة أخباريونيو 2013
 
الجمعة 28 يونيو 2013

قال الدكتور جمال عبد الستار، وكيل وزارة الأوقاف، فى كلمته أثناء مؤتمر "تدشين التحالف الوطنى لدعم الشرعية" إننا أمام محاربة حقيقية للإسلام، ومن يسمها غير هذا يأثم شرعا، مشيرا إلى حوادث محاصرة المساجد والاعتداء على المنتقبات والملتحين قائلا: "ماذا لو ملك هؤلاء الشرعية؟.. هل سيعلقون الملتزمين فى الشوارع؟"، فى إشارة إلى معارضى الرئيس.

وأضاف: "الكذب أوصلنا إلى أن تكون ليبراليا تكن مصريا، أو كن شيوعيا منكرا لدين الله تكن مصريا، أو كن علمانيا كاره للتشريعات الإسلامية تكن مصر، أو كن ثوريا أو كن ملحدا.. أما أن تكن مسبحا أو حاملا لراية الإسلام تكون من الخوارج والأصوليين، أو أرباب السجون"، متابعا: "هم يريدون مصر للراقصين والاعبين، أما أهل الدعوة لا ينبغى لهم أن يعيشوا فى مصر"

وأشار إلى أن مصر شهدت خلال الفترة الماضية محاولات لما وصفه بتكميم أفواه الدعاة، حيث أوضح أن وزارة الأوقاف رصدت وجود عناصر فى المساجد تسعى "للتشغيب" على الدعاة أثناء صلاة الجمعة وأضاف: "هناك من الدعاة من لم يستطع أن يكمل خطبة الجمعة الماضية، نظرا لأنه حين يهم بالدعاة يقوم البعض بالتشغيب عليه". -

 
 
   Bookmark and Share      
  
  نحن أمام محاربة حقيقية للإسلام ومن يسمها غير هذا آثم

dyn-web.com

أفضل مشاهدة بدقة 768 *1024 أو أعلى باستخدام فاير فوكس أو انترنت اكسبلورر 7