الرئيسة وسائط متعددةوسائط النصف الاول من عام 2011حلقة للشيخ محمد الزغبي على قناة ازهري عن دور الازهر
 
الأربعاء 29 يونيو 2011
 
 
   Bookmark and Share      
  
 حلقة للشيخ محمد الزغبي على قناة ازهري عن دور الازهر

عصام - مصر الخميس 30 يونيو 2011 11:26:45 بتوقيت مكة
   جزاكم الله خيرا
جزاكم الله خيرا و اسال الله عز وجل أن يعيد للأزهر الشريف دوره و شرفه و ريادته
 
hicham - sweden الخميس 30 يونيو 2011 6:36:37 بتوقيت مكة
   مصادر شيعية: مفتي مصر يجيز الاحتفال بمولد المهدي
المختصر/ نقلت صحيفة مصرية عن الدكتور على جمعة مفتى مصر فتوى مثيرة للجدل، قال فيها بجواز الاحتفال بليلة النصف من شعبان معتبرا أن هناك فريقا قال بإحيائها فى المساجد ووجوب لبس أحسن الثياب فى هذه الاحتفالات واستعمال البخور وتلاوة القرآن ! وقال جمعة في نص فتواه الذي نقلتها صحيفة "الدستور" المصرية" إن "الاحتفال بالمناسبات الدينية من الدين ولا شك فى ذلك بصرف النظر عن ما يكون موضوعاً فى هذه الليالى" , كما ذكرت الفتوى ما اعتبرته خلافا ورد فى شأن الاحتفال بالمناسبات الدينية فى المساجد، حيث قالت إن "هناك فريقا يستحب إحياؤها فى المساجد مثل خالد ابن معدان ولقمان بن عامر الذين قالوا بوجوب لبس أحسن الثياب فى هذه الاحتفالات والبخور وتلاوة القرآن"، حسبما نقلت الصحيفة. وتابعت: "هناك فريق آخر يكره الاجتماع فى هذه الاحتفالات فى المساجد"، كما أشارت الفتوى إلى أن هذه الاحتفالات "مرغوب فيها ما لم تشتمل على ما ينهى عنه الشرع حيث ذكر القرآن الكريم ضرورة التذكير بالله تعالى عندما قال: (ومن يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب)". واهتمت المواقع ووكالات الأنباء الإيرانية بإظهار هذا الخبر لكنها ادعت أن جمعة أجاز "إقامة احتفالات مولد الإمام الحجة (عج ) في مصر بغض النظر عن تبني ما فيها من المحتوى"، برغم أن مفتي مصر لم يتحدث عن هذه المناسبة المزعومة، وذلك في إشارة منها للمهدي الذي يعتقد الشيعة بخروجه من السرداب الذي دخله منذ مئات السنين على حد مزاعمهم. وبالنص أورد موقع وكالة أهل البيت للأنباء (إبنا) النبأ قائلا: "إبنا: نقلاً عن صحيفة الدستور مفتى مصر الشيخ علي جمعة إصدر فتواه بالقول إننا نجيز إقامة الاحتفالات بذكرى ميلاد الإمام صاحب الزمان عج دون النظر إلى المحتوى. وتقول بعض المصادر إن جمعة من متبعي الطرق الصوفية التي يميل بعضها إلى الشيعة والتي تتشابه صفاتها مع الشيعة في بعض العقائد والطقوس. ورغم أن د.جمعة لم يتطرق إلى مولد مهدي الشيعة في معرض تجويزه لبعض البدع المرتبطة بالنصف من شعبان، إلا أن المصادر الشيعية نقلت عن صحيفة اتهمت بموالاة الشيعة عبارة لم تذكرها الصحيفة أيضاً. ومن المعروف أن من البدع التي أحدثها بعض الناس بدعة الاحتفال بليلة النصف من شعبان ، وتخصيص يومها بالصيام ، وليس على ذلك دليل يجوز الاعتماد عليه ، وقد ورد في فضلها أحاديث ضعيفة لا يجوز الاعتماد عليها ، وما ورد في فضل الصلاة فيها فكله موضوع ، كما نبّه على ذلك كثير من أهل العلم , والذي عليه جمهور العلماء : أن الاحتفال بها بدعة ، وأن الأحاديث الواردة في فضلها كلها ضعيفة ، وبعضها موضوع ، وممن نبه على ذلك الحافظ ابن رجب في كتابه ( لطائف المعارف ) وغيره ونبه ابن رجب إلى القول الذي اعتمد عليه علي جمعة ضعيف وواه ولا يعتمد عليه إذ يذكر أن بعض الناس كخالد بن معدان ولقمان بن عامر كانوا يعظمونها لكنهم اعتمدوا فيها على آثار إسرائيلية وأنكر علماء الحجاز وعلماء المدينة والإمام مالك وأحمد ذلك وقالوا إنه بدعة , وقال كذلك ببدعيتها شيخ الإسلام ابن تيمية والشوكاني وأبو بكر الطرطوشي والحافظ العراقي والإمام النووي رحمهم الله جميعا وأصدر الرئيس العام لهيئة كبار العلماء الشيخ ابن باز رحمه الله فتواه ببدعيتها وعدم جواز الاحتفال بها

المصدر: شبكة الدفاع عن السنة

 

dyn-web.com

أفضل مشاهدة بدقة 768 *1024 أو أعلى باستخدام فاير فوكس أو انترنت اكسبلورر 7